قال وزير الزراعةِ الفلبيني “إيمانويل بينول” إن السلطات تعتزم إعدام 400 ألف طائر بعد تأكد أول ظهور لإنفلونزا الطيور في البلاد.
– وقال بينول إنه لم تُرصد أي حالة لانتقال المرض للبشر حتى الآن.

– هذا وتم رصد المرض في مزرعة دواجن في إقليم بامبانجا شمالِ العاصمة مانيلا قبل أن يَنتقل إلى مزارعَ قريبة، ولم يُعرف بعدُ مصدرُ المرض أو سلالة الفيروس.

ضع رد

Please enter your comment!
Please enter your name here