كثفت القوات الحكومية انتشارها في صحراء الأنبار الغربية في إطار التحضيرات لشن عملية عسكرية لاستعادة قضائي القائم وراوة.
وقال قائد عمليات الجزيرة اللواء قاسم المحمدي، إن قواتِه ستنطلق من عدة محاورَ لطرد تنظيم الدولة من المناطق التي تتاخم الحدود مع سورية.
كما وقدر المحمدي عدد مسلحي التنظيم في راوه والقائم بألفين مسلح تقريبا.

ضع رد

Please enter your comment!
Please enter your name here