ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن جواسيس صهاينة اكتشفوا أن روسيا تستغل برمجيات لمكافحة الفيروسات من إنتاج “كاسبرسكي لاب” لأغراض التجسس .
وقالت الصحيفة إن الجواسيس الذين تسللوا إلى “كاسبرسكي” عام 2015 والتي يستخدمها 400 مليون شخص في العالم من بينها وكالات حكومية أميركية حذروا نظراءهم الأميركيين من الاختراق الروسي .
هذا واشارت الصحيفة الى ان هذا التطور ادى إلى قيام الوكالات الفدرالية الأميركية بحضر برامج شركة “كاسبرسكي” الروسية المتخصصة بالحماية الإلكترونية.

ضع رد

Please enter your comment!
Please enter your name here