كشف محافظ البنك المركزي علي محسن إسماعيل إن العجز في موازنة العام الجاري أدى إلى عدم استقرار موازنة الدولة
من جانبه حذر المدير العام للعمليات المالية للبنك المركزي محمود داغر، من خطر يهدد الواقع النقدي العراقي متمثل في خلق الموجودات الدينارية والاحتياطيات، وفقاً للوكالة الوطنية العراقية للأنباء.

وأوضح داغر أن الخطر يتمثل في ضغط الموجودات المحلية، مشيراً إلى عدم قدرة الجهاز المركزي على الاستمرارية إزاء الوضع الراهن.

مؤكدا وجود زيادة في موازنة 2017 بواقع 107 تريليونات دينار

ضع رد

Please enter your comment!
Please enter your name here