أخبار الرافدين
الأخبار

المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب: الإدارة المحلية في الموصل تجبر العائلات على التبرؤ من ذويهم المعتقلين

كشف المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب عن صدور أوامر من السلطات الحكومية في الموصل تجبر الكثير من العائلات على إصدار وثيقة من المحاكم المحلية يتبرأون فيها من ذويهم المعتقلين الذين اعتقلتهم القوّات الحكومية في وقت سابق كشرط لنيل تلك العائلات حقوقها القانونية والشرعية في محافظة نينوى .
وأوضح المركز أن الإدارة المحلية في الموصل عملت على إجراء مفهوم كتاب تبرئة من خلال التدقيق في أوضاع جميع الأفراد والعائلات في المخيمات حتى يسمح لهم بالعودة إلى مناطقهم مؤكدا أن مفهوم التبرئة لم يستند إلى أسس قانونية بل عدته اللجنة التي صاغت القرار بأنه عرف قانوني ما أدى إلى رفضه من قبل قانونيي وعشائر المحافظة لما له من نتائج مجتمعية لا تحمد عقباها.

كما نقل المركز عن ذوي المعتقلين في الموصل بتهمة الانتماء لداعش قولهم إنهم متخوفون من طبيعة هذه الإجراءات لكونها قسرية ولا يعلم مدى خطورتها أو حتى جديتها في تحقيق الأمن في الموصل ، فيما حذر قضاة في المدينة من الاستمرار بعزل العائلات مشيرين إلى تراكم القمع والاضطهاد.

هذا ووثق المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب وجود 14 الفا و188 معتقلا في محافظة نينوى موزعين على سجون الفيصلية وتلكيف وسجون اخرى منذ عام 2017 وحتى اليوم مبينا ان معظم المعتقلين متهمون بقضايا الإرهاب بناء على وشاية المخبر السري والشكوى الكيدية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى