أخبار الرافدين
  • 13:19 الميليشيات تختطف الصحفي محمد الشمري بعد خروجه من منزله وسط مدينة الديوانية
  • 12:03 تغريدة تحريضية كتبها المدون سليمان الفهد تتسبب بمقتل الناشط المدني العراقي عدنان رستم
  • 12:00 مجلس عشائر الثورة: أطراف على صلة بالحكومة قامت بخطف واغتيال كثير من الناشطين
  • 10:43 نقابة المحامين العراقيين تطالب حكومة عبد المهدي بالكشف عن مصير المحامين المختطفين
  • 10:38 البيت الأبيض: قاسم سليماني هو من يشرف على عمليات قمع التظاهرات في العراق
  • 10:30 وثائق مسربة تكشف عن تأثير طهران الهائل في العراق وما قام به الجواسيس الإيرانيون لاختيار قادة البلاد
  • 09:14 القوات الحكومية تطلق النار بكثافة على المتظاهرين لمنعهم من عبور جسر الأحرار وسط بغداد
  • 16:36 مصادر طبية: أكثر من 700 إصابة في محافظات العراق خلال التظاهرات أدرجت ضمن الإعاقات المزمنة
  • 15:47 واشنطن تعد لحزمة إجراءات ضد شخصيات متورطة بسرقة المال العام في العراق
  • 15:44 مفوضية حقوق الإنسان: 50 شهيدًا في ذي قار منذ انطلاق التظاهرات ولغاية اليوم
    • الاثنين 21 ربيع الأول 1441هـ
    • الإثنين 18 نوفمبر 2019
    • الإثنين 01:49 مساءاً
    • بغداد °19

    • نينوي °18

    • أربيل °18

    • البصرة °20

    • واسط °21

    • النجف °21

    • دهوك °19

    • كربلاء °21

    مجلس عشائر الثورة: أطراف على صلة بالحكومة قامت بخطف واغتيال كثير من الناشطين

    12:00 م الإثنين 18 تشرين الثاني 2019

    • حجم الخط

    أصدر مجلس عشائر الثورة العراقية، بيانا حول عمليات خطف وقتل الناشطين والمتظاهرين ،التي تقوم بها السلطات الحكومية.
    وأوضح البيان، أن أطرافا مشبوهة على صلة بالحكومة، قامت بخطف واغتيال كثير من الناشطين من النساء والرجال على حد سواء، وارتكبت جرائم مروعة بتفحير عبوات ناسفة في ساحة التحرير ببغداد وساحة الحبوبي في الناصرية، دون خوف أو وجل من إزهاق أرواح المتظاهرين الأبرياء.
    وأكد البيان، أن هذه الجرائم تضاف إلى السجل الأسود للحكومة وأجهزتها الأمنية في استخدام القوة المميتة بهدف زرع الخوف والفتنة في صفوف المتظاهرين.

    - وأدان مجلس عشائر الثورة العراقية، الأعمال الجبانة التي ترتكبها الحكومة، وحملها المسؤولية الكاملة عن الدماء التي سالت ظالما وعدوانا.. ودعا المجلس أبناء المحافظات إلى مساندة المتظاهرين بكل الطرق حتى يحققوا النصر على هذا النظام.

    أنت ترى