• السبت 06 رجب 1441هـ
  • السبت 29 فبراير 2020
  • السبت 01:07 مساءاً
  • بغداد °24

  • نينوي °20

  • أربيل °20

  • البصرة °25

  • واسط °23

  • النجف °24

  • دهوك °18

  • كربلاء °24

غارات روسية سورية مشتركة تستهدف مدينة إدلب والمناطق المحيطة بها

12:42 م السبت 29 شباط 2020

  • حجم الخط

شنت طائرات النظام السوري غارات على مدينة سراقب شرق إدلب تزامناً مع ضربات جوية روسية على المدينة وقصف صاروخي مكثف.
وذكرت مصادر عسكرية ان طيران النظام السوري قصف مناطق سراقب وسرمين بريف إدلب الشرقي تزامنا مع قصف جوي روسي وقصف صاروخي مكثف على مناطق المسطومة وقميناس وداديخ وزكار ومعارة عليا وكفر بطيخ ومعارة النعسان وسرمين ومحيط بنش.
يأتي ذلك في وقت تشهد فيه محاور سهل الغاب في الشمال الغربي من ريف حماه اشتباكات مستمرة بين فصائل المعارضة السورية وقوات النظام والميليشيات الموالية له.

أعلنت وزارة الدفاع التركية، مقتل 56 عنصرا من قوات النظام السوري في إطار الرد على الهجوم الذي شنه النظام وخلف 33 قتيلا من الجنود الأتراك في إدلب.
وأفادت الوزارة عبر حسابها على موقع تويتر بأنه تم أيضا تدمير 8 دبابات و4 عربات مدرعة و5 مدافع وراجمتي صواريخ إضافة إلى مقتل 56 عنصرا من قوات النظام السوري، مؤكدة أن قواتها ستواصل استهداف قوات النظام السوري ردا على اعتداءاته في إدلب.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 10 من عناصر ميليشيا حزب الله اللبناني قتلوا وجرح العشرات منهم بمعارك مع قوات المعارضة السورية والقوات التركية في مدينة سراقب في ريف إدلب. 
هذا وأكدت مصادر مقربة من ميليشيا حزب الله اللبنانية أن أربعة من قتلى الميليشيا قتلوا بقصف تركي استهدف بناية كانوا يتحصنون بها، مشيرة إلى وجود العديد من العناصر تحت أنقاض البناية التي دمرها القصف التركي.
وكانت وزارة الدفاع التركية نشرت مشاهد جديدة لعمليات قصف شنتها، الجمعة، ضد أهداف عسكرية للنظام السوري ردا على الهجوم الذي شنه الأخير على قواتها في إدلب الخميس.
حيث أكدت أنقرة أنها دمرت منشأة للأسلحة الكيمياوية تابعة للنظام السوري في شمال شرق البلاد.

أنت ترى